كان هناك فقاعة أسمها الشبكات

Posted: 8 مارس 2016 in Uncategorized

لطالما سألت كثيرا عن سبب توقف مجلة NetworkSet وعن توقفي في كتابة المقالات في مجال الشبكات وفي هذا المقال سوف أحدثكم عن أشياء أغلبكم لا يعلمها وفيها سوف أتحدث عن قصتي مع عالم الشبكات وعالم التدوين والثورة التى أعلنتها في هذا المجال ولكن بدون أن أحدد تواريخ البداية والتطورات والقفزات التى قمت بها في هذا العالم لأسباب أحتفظ بها فقلة قليلة تعلم هذا الأمر فرحلتي مع الشبكات لن يكفيها مقال ولا عشرة.


بداية مع عالم الشبكات كانت صدفة بحتة بعد صلاة الجمعة عندما قابلني أحد الأصدقاء وقال لي انه ذاهب لأحد المعاهد التى تعطي دورات في مجال الشبكات وقال لي شهادة في سيسكو فقلت له ماهي سيسكو وما معناها ؟ فشرح لي بعض التفاصيل السريعة عن الكورس ومحتوياته وقد لفتني الأنتباه قليلاً, فعت للبيت لأبدا رحلة البحث عن هذا العالم وأدركت مباشرة أن مدخل هذه الشهادة كان الحصول على شهادة CCNA وبالفعل بدأت القراءة من أحد كتبها ولاحظت بأن هذا العالم رائع جداً لقد أحببته جدا وأصبحت أجلس لأكثر من 15 ساعة يوميا وأنا اقرا من هنا وهناك وأبحث عن مايخص هذا العالم وبل وصل الأمر أن عندما كنت أذهب للنوم وانا مرهق ومتعب جدا وعندما أضع رأسي على الوسادة أول مايخطر على رأسي هو عن الموعد الذي سوف أستيقظ فيه لأكمل هذا المشوار الجميل, نعم أصبحت هناك علاقة حب قوية جدا بيني وبين هذا العالم لقد اصبح لدي شغف كبير في أن اقرا واتعلم وأتطور فيه بشكل لا تنطبق عليه النظريات التعليمية العلمية العادية, كنت أغرق في المدونات الأنجليزية وأفتح كل المقالات المكتوبة واقرائها وأحاول أن أفهم بعضها فأنا لازلت أدرس الـ CCNA اي المبادئ وهذا طبعا لم يمنعني من أستزيد وافهم من أماكن آخرى فالفكرة بالنسبة لي كانت نقاط ترتبط ببعضها البعض فكلما أرتبطت نقطتان ببعضهما البعض كانت تتفجر لدي فرحة ممزوجة بطاقة هائلة بين ما أتعلمها من الكتاب وبين ما اقرائه على الأنترنت, في نفس الوقت كنت ابحث عن مكان يعطيني الخبرة ويمدني بأفكار ومشاكل العمل وكان المكان الأنسب لهذا الأمر هو المنتديات والوجهة كانت عرب هاردوير, والوعد الذي وضعته على نفسي ان لا أترك سؤال يطرح الا وأحاول الأجابة عنه مهما كان مستواه وحتى لو تمت الأجابة عنه فلا بد لي من أضع أجابتي وبطريقتي بحيث تكون مبسطة لآخر حد ممكن. وهذه صراحة كانت نقطة التحول الأولى بالنسبة لي فهناك كانت الكثير من الأسئلة غير مفهومة بالنسبة لي أي هناك نقاط في ذلك البنيان مجهولة وكان محرك البحث هو صديقي فأن كنت سوف أقوم بالأجابة عن السؤال فلا بد ان يكون جوابي دقيق بنسبة 90 بالمئة على الأقل ولأجل ذلك كان لابد لي من قراءة عشرات المقالات والفقرات والنقاشات حتى أستوعب الفكرة وأعيد صياغتها على شكل جواب للسؤال المطروح واحيانا كان سؤال واحد يأخذ معي يوما كاملاً من البحص والقراءة, هذا الأمر أصبح يربط لي نقاط واسعة بالجملة وعوضا عن نقطتان أو ثلاث نقط ترتبط في اليوم أصبحت أربط عشرات النقط ببعضها البعض وبالتالي أصبحت ألم بالمبادئ والأساسات التى تسير فيها تلك الشبكة العملاقة. بعد تلك المشاركة بدأت الاحظ أن لدي موهبة جميلة في طريقة تقديمي للمعلومة بشكل مبسط ولاحظت أيضا ان للأجابة على بعض الأسئلة كنت أكتب أجابات طويلة مع الصور والأمثلة وكان لا بد لي من مكان أحتفظ به كأرشيف لتلك الأسئلة والاجوبة والاختيار كان مدونة مجانية على واردبريس.
كانت المدونة في البداية مكان للأرشيف فقط, اي سؤال كنت أجيب عليه بطريقة طويلة كنت أحتفظ بالأجابة عليه, لكن صراحة المنتدى واسئلته كان غير كافي لي أردت المزيد من الأسئلة والمزيد من الأفكار لكي أبحث واقرا أكثر وبدأت أدور على باقي المنتديات واشارك فيها لكن المستوى الموجود على المنتديات الآخرى كان مستوى أقل بكثير من مستوى منتدى عرب هاردوير وحينها بدأت تخطر على بالي فكرة التدوين والكتابة والتحدي كان بالنسبة لي هو أن أقيم صرح كبير يطرح مقالات لم يسبق لأحد ان طرحها باللغة العربية تحقق ثلاث شروط ” جديدة – مهمة – غير معقدة” ولكي أحقق هذا المعادلة كان لابد لي من أختيار عناوين وأفكار لم تطرح من قبل على اي موقع عربي آخر وان طرح فالطرح لم يأخذ حقه في الشرح. وكانت المهمة الجديدة والتى كانت نقطة التحول الثانية بالنسبة لي والتى كتبت عنها مقال سابق تحت عنوان كيف أدون وكيف أختار المقال المناسب على الرابط التالي.
كنت حينها أنهيت CCNA, MCSA واستطيع أن أقول لكم ان هذه هي لبنة الشبكات الكافية لكي تحقق فيها كل شيئ لو فهمتها صح فهي مثل حروف الهجاء ما ان تعلمتها واتقنتها بشكل صحيح تستطيع من خلالها الأبحار في أي محيط تريده وماتبقي هو حلقات وصل أكثر أحترافية مثل ان تقرأ مع التشكيل “كما في مثال حروف الهجاء” لكن لكي تستوعب, أتقن وافهم تلك الشبكات بشكل صحيح وبعدها ابدا التطبيق على امثلة أحترافية أكثر تعقيداً بأن تحصل على شهادة CCNP مثلا, مهمة ومفيدة لكن لاتقارن ابدا بي شهادة CCNA ولا بأي شكل من الأشكال وبل أستطيع ان اقول لك ان شهادة مثل CCNA sec تأتي في المرحلة الثانية فهنا يوجد مبادئ واساسات وهناك يوجد أحتراف لتلك المبادئ.
عندما تصل إلى مرحلة تصبح قادر على أن تقرأ كل ماتريده وتفهمه وبل تعيد كتابته وشرحه كان العثرة الأولى وطبعا انا لا أتفاخر بأن أنهيت وأستوعبت كل شيئ فهذا مستحيل لكن أصبح الأمر بالنسبة لي هو بعض القراءة والبحث وفيديو أو أثنان كافي لأاستوعب الأمر برمته “أي المسألة فقط وقت” وهناااااا فقط بدأ الشغف ينخفض فالنقاط أصبحت تقل يوماً بعد يوم ووصلت إلى يوم لم أعد أستطيع ان أربط نقاط جديدة بين بعضها البعض وبدأ السحر يزول والمتعة تذهب يوماً بعد يوم, لكن نجاح المدونة كان يعطيني بعض المعنويات والطاقة للأستمرار لكن كنت متأكد بأن هذه الطاقة سوف تزول فأنا أتحرك أكثر مع التحديات والمنافسات وكنت أتمنى ان تظهر مدونات ومواقع تٌجاري ما أكتبه على المدونة ووعدت نفسي بأن لو ظهرت مدونة منافسة أن أكتب عوضاً عن خمس مقالات أسبوعياً أكتب خمس مقالات يومياً لكن لم يكن هناك منافسة, ليس الأمر غروراً لا سمح الله لكن لكل أنسان شخصيته في الحياة وأنا يحركني الشغف والمنافسة ولا أستسلم للمركز الثاني بسهولة وخصوصاً عندما أتاكد أن البناء الذي أعمل عليه متين لذلك فلا ضير من االمنافسة في العلم والأجدر سوف يثبت نفسه بدون اي شهادة من أحد.
وصلت إلى ذلك اليوم الذي أستطيع ان أقولها بكل صراحة “الشبكات كانت فقاعة” أنفجرت وأختفت من حياتي لم تعد تستهويني ولا تشدني ابداً حتى لو تغير العالم وتفجرت تقنيات جديدة بمبادئ جديدة لن أعود بنفس ذلك الحماس, ذلك الجنون الذي كنت أعيشه في كل لحظة وعدت لليوم الذي قابلت به صديقي القديم بدون شغف أبحث وأنتظر أن أجد شعلة جديدة أسير بها وأعلن ثورة منافسة جديدة بها, أعذروني جميعاً ان خيبت أملكم في أن تعود المجلة وتعود المقالات كما في السابق, عندما تحديت نفسي آخر مرة منذ سنة ونصف بأن أكتب من جديد في المدونة تمكنت خلال شهر واحد من أكمال 52 مقال تقريباً لكن كانت قصيرة وجهدها محدود وغير مطولة كنت أعتمد فقط على قدرتي على ايجاد الأفكار الجديدة والمفيدة لكن بدون أن ابذل جهد كبير في الكتابة والتدوين وكنت اكتفي برؤوس الأقلام فقط حتى أنجح في ذلك التحدي البسيط.
وآخيرا العلم شعلة تنتقل من يد ليد ولكل واحد منا مرحلة لابد ان يحمل تلك الشعلة وشعلتي مع الشبكات أنتهت ولو كتبت فقد أكتب للملل فقط وليس للشغف القديم أو لكي اطرح تحدي جديد, وكما عودتموني دائما بأن تدعو لي دعوة في الخفاء بأن ييسر الله لي باب علم جديد وبأن يجعلني جند من جنود العلم على الأرض وبأن اضع بصمة حقيقية في صرح العلم نفسه فنحن بحاجة للأرتقاء أكثر وأكثر لان القاع بجد امتلئ ودمتم بود.

Advertisements
تعليقات
  1. mtito2003 كتب:

    شكرا على ماقدمته من معلومات فى المدونة والمجلة التى احتفظ بكل اعدادها .جزاك الله عنا خيرا وزادك من فضله وييسر لك الخير ز

  2. MohaMed كتب:

    للاسف احنا خسرناك واعتقد كل الناس الي مهتميه بالمجال كانو بينتظرو مقالاتك وتدويناتك ومجلتك الشهريه بشغف
    خساااااااااااااااره كبيره

  3. Darwish alhelo كتب:

    نحن جماعة الشبكات نعاني من مشكله عضال وهي ان علوم الكمبيوتر هي علوم “يجب بعضها بعضا” وتتهاوي وتندثر بمروور الزمن ولا يسعنا الا الركض حثيثا لادراك الجديد.. لكن لابد ان ياتي يوم ندرك فيه اننا كنا نجري وراء السراب..ولو قارن الواحد منا عدد السنين التي قضاها في هذا التخصص مع اي من العلوم الاخرى كالتجاره او علوم الارض وغيرها سيجد بعد 10 سنوات ان اقرانه بالتخصصات الاخرى وصلوا الى مرحلة متقدمه تؤهلهم ليكونوا خبراء او مستشارين ، في المقابل نظل نحن نهرول ونتابع كل جديد وما ان نفرح باتقان تقنيه معينه حتى تبرز تقنيه اخري تلغي ما سبقها .المحزن اننا وبعد مسيرة اعوام طوال من الجهد والتفاني والابداع نتنحي وكاننا اصفار على اليسار لهذه المنظومه الثنائية المجنونه.

    • amjad كتب:

      وضعت النقاط على الحروف ولا يسعني ان اقول الا تبا لجنوننا الذي اودى بنا الى ذلك وتعسا لكل حياتي التي قضيتها وراء السراب

  4. hamza كتب:

    جزاك الله عنا خيرا

  5. Dilzar كتب:

    الاخ ايمن هل انت حاصل على شهادة ال CCIE

  6. M7 كتب:

    المهندس ايمن النعيمي
    لا استطيع ان اقول إلا
    جزاك الله الف خير. على المعلومات التي كنت تبادلنا ايها في عالم الشبكات و على نيتك الصافية وهامتك العالية في تقديم العلم والمعرفة.

    الى الامام دائما وانا متيقن انك سوف تظهر وتبرز في مجال آخر. لأنك لن ترضى ان تصبح شخص عادي في هذه الحياة

    م.م

  7. ِAlia B كتب:

    احترم قرارك جدا وممتنه لصراحتك معنا ولكن استغرب كثيرا شعورك هذا فعلم الشبكات بحر كبير وواسع جدا جدا مهما تعلم الانسان وقرأ فلن يدرك الاعماق …لا ادري أشعر بالحيرة من كلماتك …سبحان الله! …بصدق أدعو الله لك بأن تجد الشعلة التي تضيء شغف المعرفة لديك وأن تعود لتغمرنا باحسان علمك …جزاك الله عنا خير الجزاء …في امان الله

  8. علياء كتب:

    تخصص امن المعلومات يعاني من نقص حاد في المختصين.
    نسبة الأشخاص العاطلين عن العمل من ذوي هذا الإختصاص ، هي 0%.
    http://www.csoonline.com/article/3120998/techology-business/zero-percent-cybersecurity-unemployment-1-million-jobs-unfilled.html

  9. Qamar كتب:

    شكرا من كل قلبي على المجهود الي كنتو تبذلو في سبيل انو تنشرون المجلة ولوهلة واني داقرة المقالة فرحت كلت راح ترجع المجلة بس للاسف خاب ظني كل الي ممكن اسوي انو ادعيلك انو ربي يجدد شغفك سواء بالشبكات او اي اختصاص اخر

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s