البحث العلمي أم المحتوى العربي ؟

Posted: 1 مايو 2011 in Uncategorized

قد لايخفى على الجميع أن المحتوى العربي على الأنترنت والمراجع العلمية بشكل عام تشكل عشرة بالمئة فقط من المراجع الموجودة بلغات آخرى وتشير بعض الدراسات أن المحتوى العربي على الأنترنت يشكل ثلاثة بالمئة فقط ؟؟؟…

نعم أخي العزيز هذا هو حالنا العربي على الأنترنت آلاف المواقع العربية والمدونات والمنتديات وفي الآخر ثلاثة بالمئة فقط ومازال اغلبنا نائم ينتظر اليوم الذي يستيقظ فيه ويجد كل مايطلبه من علوم متوفر على الأنترنت وأكيد أن هذا اليوم لن يأتي طالما مازال تفكيرنا وهدفنا هو إيجاد العمل والفرصة المناسبة وطالما هناك زر في أجهزة التشغيل يدعى (نسخ – لصق) فمن خلال متابعتي لأحد أشهر المنتديات العربية في مجال الشبكات أجد آلاف الأعضاء الذين يمرون على المنتدى ويستفيدوا من وجود بعض الأعضاء الذين يعملون بدون مقابل ويبدأ أستهلاك كل ماهو موجود ومفيد ويأخذوا هذه الشهادات الورقية ليضعوها في سيرتهم الذاتية ليختفوا بعدها من دون رجعة فهدفهم قد تحقق وهو سيرة ذاتية وعمل يحقق لهم غاية الأستهلاك الوقائي.

ومن ناحية آخرى نجد بعض المؤسسات والحكومات العربية التى تنفق ملايين الدولارات لبناء مراكز أبحاث مجهزة بأفضل الوسائل العلمية لكي يبدؤا أكتشاف أبحاثهم العلمية المزعومة ومن هنا أطرح سؤال في غاية الأهمية, ياترى من سوف يعمل في هذه المراكز وعلى أي المراجع سوف يعتمدوا ؟ المراجع محلولة فلقد أتفقنا أن المراجع العربية شبه معدومة وسوف تكون المراجع الأنكليزية هي المكان الوحيد لهم وبالتالي سوف نستنتج شيء في غاية الاهمية وهو ضرورة وجود باحثين ومطورين يجيدون اللغة الانكليزية كلغة أم بينما الشخص الذي لايجيد اللغة الأنكليزية بطلاقة فمكانه عمل إداري ممل محصور في أربع جدران لأنه ببساطة ليس من الأقلية التى يمكنها أن تستفيد من هذه المراكز.

بالنسبة لي أعتبر هذا الشيء في غاية ***** لأن التفكير الحقيقي الآن يجب أن ينصب في أستهداف الاكثرية وهي التى تتحدث اللغة العربية لأن صعود درج العلم يجب أن يكون درجة درجة وليس عشر درجات فأنتم تحاولوا القفز إلى مراكز لن تصلوها أبدا لأنكم تستهدفوا الأقليات وهذه الاقليات مهما كان درجة ذكائها ومستواها العلمي سوف تبقى أقلية بينما تركتم الأكثرية لتجلس وتنتظر…….لذلك أنا أتوجه إليكم ومن خلال منبري الصغير هذا توقفوا عن دعم الأبحاث العلمية قليلا وفكروا في دعم المحتوى العلمي فهو البوابة التى وصلت لها جميع الأمم إلى ما هي عليه الآن وليس في صرف الملايين على أستيراد معدات نحتاج فيها فنيين من عندهم لكي نتعلم كيف نستخدمها!!!. إلى متى هذا الأستهتار؟ وإلى متى سوف نبني دراسات فاشلة ؟ وأستحلفكم بالله أليس صرف مبلغ عشرة ملايين دولار يمكن أن يحول المحتوى العربي من ثلاثة بالمئة إلى ثلاثين بالمئة في فترة أقل من عام ؟!!!!….أليس صرف مبلغ عشرة ملايين على دعم المناهج العلمية في الجامعات العربية سوف يخرج لنا آلاف الباحثين والمفكرين؟!…

أخي العزيز أختي العزيزة أتركوا سوء بناء الدراسات من قبل المؤسسات والحكومات العربية وساهموا في بناء عزة عالمنا العربي فنحن الاكثرية ونحن من سوف يبني هذا التاريخ وحاولوا ان توجهوا تفكيركم نحو حلم عربي واحد وكبير وثقوا بأن شخص واحد يمكنه أن يغيرا العالم ويمكن ان يكون هذا الشخص هو أنت !… لكن إذا تعلمت كيف تستفيد من قدراتك ووقتك بشكل صحيح في صالح بناء محتوى عربي نورثه للأجيال التى من بعدنا وخصوصا أن عجلة العلم كل يوم تصعد مئات الدرجات ونحن مازلنا نحاول صعود الدرجة الأولى منها وهو بناء المحتوى….. ودمتم بود

Advertisements
تعليقات
  1. دبالي لحسن كتب:

    السلام عليكم
    “ويمكن ان يكون هذا الشخص هو أنت !”
    ياريت يكون كل واحد منا هو دلك الشخص
    تحياتي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s